يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي








العودة   ساحات وادي العلي > ساحة الثقافة الإسلامية > الساحة الإسلامية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-15-2008, 06:55 AM   رقم المشاركة : 1
7d6581ed2d Oo° شوقيـ لكـ يارمضان °oO


 









°oO ( شوق وخفق ) Oo°







مَا من زائِر تَشتاقُ له الأنفُس كمَا يُشتاق إليه

فـ الكلُ يرتَجي لقَاءه ...

والكل يخشَى فرَاقه ...

لنَا معَه أجمَل لحظاتِ العمرِ وأندَاها ...

وأنقى ذكريَات الرّوح وأصفَاها ...

علَت بقربه الأروَاح ... وبحِلِّه اكتَفت ...

أحوَالنا فيه مُتأرجِحة ...

حيَاتنا معه مُترنّحة ...

نرجو الليَالي كلها مَعه ...

ومَع ذلك لا نُحسن له ! !



°oO ( مجهر ) Oo°





كلّهم يشتَاقون لـ رمضَان ...

منهم العابد التقيّ و منهم المُذنب المقصّر و منهم لا إلى هؤلاءِ ولا هَؤلاء ...

معَ ذلِك ...

كُلهم ينتظرون رمضَان ...

كُلهم يشتَاقون لأيام رمضَان ...

كُلهم حين سَمعوا في الأيّام الماضية:اللهمّ بغلنا رمضَان ...

يُرددون آمين ... بقلبٍ متوسلٍ مرتجي ...

وإن لم يظهر على وجه أحدهم ذلك

إلا أنّ قلبَه يقول ... يارب ...بلِّغنا رمضَان ...

إنها الفِطرة والجذور الخيّرة تجعلهم يشتاقون لشهرِ القرآن

مهما يكن ! !



°oO ( قيد ) Oo°





إن أكرَمني اللّه وإِيّاكِ بأن بلّغنا رمضَان .. فَـ لمَاذا تُضيعه ؟

لمَاذا يُغادر شهرُ الخيرِ عنا ونحن مُسرفين في الغفلة !

أي شياطين تقف على قلبي وعاجزة أنا عن دحرِها ؟!

..نرى أُناساً نشعر أن أروَاحهم في السّماء تُحلق من لذةِ العبادة والطاعة ..

فلماذا روحي أنا مقيّدة بسلاسلِ المعصيَة ! والغفلة !؟

يارب لا تحرمنَا لذة الطاعة يارب لا تحرِمنا .. يارب لا تحرِمنا ..


°oO ( باب لم يُغلق بَعد ! ) Oo°





ففي رمضَان شهرُ الغُفران ألا تَرون .. التّائب في خضوعٌ وانكِسَار .. وتذلُّل واستغفارٌ .. واستِقالَة واعتِذار

تمرّ عليه الآيَات ( وتوبوا إلى اللّه جميعاً ) فيفتَح للتوبةِ صفحةٌ بيضَاء

وصفاءٌ ونقاء

وخشيَة وإشفاق وبُكاء ، وتضرُّع ونِداء ، وسؤالٌ ودعاء ، وخوفٌ وحياء

أما تمنيت لو تعيشين هذه اللذّة بين يدَي الرحمَن وتكوني كهذا التائب ؟!

تهبّ عليه نسَائم الغُفران , ويكرّر الآيات من القرآن

(إن الله يغفر الذنوب جميعا )

فترى هذا عَاد وتَاب , وهناك أوّاب , ورافِع يده ينتظرُ الجوَاب

فهم في خجَل ووَجل وبكاء يغشاه الأمل

فالتوبة نجاةٌ من كلّ غمّ، وجُنّة من كلّ معرَّةٍ وهمّ، وظفَرٌ بكلِّ مطلوب، وسلامةٌ من كلّ مرهوب ،

بابُها مفتوح وخيرُها ممنوح ما لم تغرغِر الروح !

عن أنس بن مالكٍ رضي الله عنه قال: سمعتُ رسولَ الله صلى الله عليه وسلم يقول:

((قال الله تعالى: يا ابنَ آدم، إنّك ما دعوتني ورجَوتني غفرتُ لك على ما كان منك ولا أُبالي. يا ابنَ آدم،

لو بلغَت ذنوبك عَنانَ السماءِ ثم استغفرتني غفرتُ لك. يا ابنَ آدم، إنك لو أتيتني بقرابِ الأرض خطايا ثم

لقيتَني لا تشرِك بي شيئًا لأتيتُك بقرابها مغفرةً
)) أخرجه الترمذي

فيا أحبّة ..





إذا لم يكُن رمضَان فرصَة للتوبةِ فمتَى تكون ؟


°oO ( همّة ليس لها إلا القمّة ) Oo°

الوَقت أندرٌ الموارد وأغلاهَا

ولأن ثُمن الوَقت بالذّهب وهو واللّه أغلَى من الذّهب !!

لاسيمَا في موَاسِم الخيراتِ والقربَات

ومِن أعظمها على الإطلاق

رمضَان خيرُ الشهور, فيه وافر الأجُور

سوق بالأربَاح قائم , وبالقُربات دائم

سبَق بذلك السَلف ليتّعِظوا بهم من خلف

فأقبلوا على الخيرِ , واسرَعوا بالسير , وسبَقوا بالطّاعات الغير .

فتَراهم تارَة يُطعِمون الطّعام

وتَارة يتَرنمون بالقرآن

بل و تتفطّر أقدامهم من طُول القيَام

لَن يسبِقُهم أحَد بــ (( مَن فَطّر صَائماً فله مِثلُ أجرِه ))

ولَن يفّوتوا (( شَهرُ رمضَان الذي أُنزِل فِيه القُرآن ))

ولَن يَزهدُوا بــ (( مَن قَام رمضَان إيمَانا واحتِسَاباً غُفِر له ماتقدّم من ذَنبِه ))

مِضمَار للسّباق تنَافسُوا به الصحَابة

فقاموا الليَالي تَسمعُ أنينَهم من بينِ صفَحات التّاريخ

يَخِرون للأَذقانِ يبكُون ويزيدهم خُشوعا

فالكل هنا سهرَان

ليُرتل الآيه من القرآن

ليسَ للنَوم عليهم سبِيل

ولا للدنيَا قلبهم يَميل

فجَاء من بعدهم يقول :

(( أيَظُن أصحَاب محمّد أن يسبِقونا إلى الحَوضِ , واللّه لنُزاحِمنّهم حَتى يَعلموا أنّهم خلّفوا من بَعدهم رِجالا ))

فضَربوا أروَع الأمثِلة في السّباق لنأتي نَحن من بعدهم فماذا سنقول ؟؟!!

نعم سنَقول كَما قالَ من قبلنا عسَى اللّه أن يُلحِقنَا بِهم ..



°oO ( توقيع ) Oo°





صاحِبنا مَات .. رحِمه اللّه وغفَر له .. هوَ في قبرِه يتمنّى لو يعود ليعبد اللّه خير من مَا فعل !

ومن تعرض لحادثٍ وهو في غيبوبة !!. يتمنّى لو تعود سَاعة ليستغفِر ويتوب !

وأنت... كيف هو حالك ؟

كم بقي من عمرك ؟

وكيف ستكون نهايتك ؟

وأخيرا أسأل الله تبارك وتعالى أن يقبل منا صيامنا وقيامنا وأن يختم أعمالنا بالصالحات.



[img]http://abeermahmoud.***********/page2/187-Eid-Greetings.gif[/img]



منقول للفائـدهـ مع بصمة ~ شموخ~




.

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 08-15-2008, 08:23 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
إبن القرية is on a distinguished road


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ~~ شموخ ~~ مشاهدة المشاركة

إذا لم يكُن رمضَان فرصَة للتوبةِ فمتَى تكون ؟


اللهم بلغنا رمضـــان .. وتقبله منا

شموخ .. طرح مميز

جزاكِ الله خير ونفع بـــك

دمتِ في حفظ الله

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 08-15-2008, 03:15 PM   رقم المشاركة : 3

 

موضوع رائع يعطيك العافية (( شموخ ))

وكل عام وأنتم بخير












البارود 84..........

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 08-15-2008, 04:47 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مشرف
 
الصورة الرمزية مشرف الإسلامية
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
مشرف الإسلامية is on a distinguished road


 

بسم الله الرحمن الرحيم

جزاك الله خيراً على إثرائك الساحة الإسلامية بمثل هذه المواضيع

التي نسال الله أن ينفع بها وان يجعلنا ممن يستمع القول فيتبع أحسنه

وأن يبلغنا رمضان ويجعلنا فيه من عتقائه من النار



يثبت للفائدة

 

 
























التوقيع



   

رد مع اقتباس
قديم 08-16-2008, 09:15 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية ~~ شموخ ~~
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
~~ شموخ ~~ is on a distinguished road


 

.

أخـي ~ ابن القريه ~

اللهم آميـــــــــــــــن

بلغنا الله وأياكمـ شهر رمضان

ونسأل الله أن يجعلنا فيه من عتقائه من النار


وكل عامـ وأنتمـ بخير






.

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 08-16-2008, 09:20 PM   رقم المشاركة : 6

 

.

أخـي ~ البارود 84 ~

جزاكـ الله كل خير

وكل عامـ والجمـيـع بخير




.

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:25 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir