يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي







العودة   ساحات وادي العلي > ساحات الموروث والشعر والأدب > ساحة الأدب الفصيح

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-10-2012, 01:33 AM   رقم المشاركة : 21

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحيم كعشر
,’

أخي الكريم الصادق الوفي رفيق الدرب حفظه الله ورعاه ..
موضوعك ( قل ولا تقل ) موضوع هام وتريد منا التصحيح لبعض الجمل العربية العامية
أو بعض كلمات اللهجات الشعبية المحلية والعامه وهذا أنسبه لكرم اخلاقك وعلمك وأدبك
وتخصصك السليم في اللغة العربية وآدابها ..
ويشرفني يا ابا صالح ..
أن تلقى دعوتك بهذا الشأن لمثلنا ولشروانا فنحن نجهل الكثير من كلمات اللغة واللهجة سواء الشعبية أو العربية الفصحى ..
ولا نستغني عنك لشرح مثل هذه الأمور برجاء من إدارة المنتدى تثبيت الموضوع
كونه يمس نمط حياتنا كما أرجو من اخي رفيق الدرب أن يكون لديه الوقت والاستعداد
ذلك انه يقدم موضوعاً هاماً للهجة واللغة ..
وبالتأكيد لما اعرفه عنه من تواضع وعلم سيحقق لنا الطلب ويسرني أن أطلب منه شرح
بعض الكلمات المتداولة والعامية ..
وماذا يصح ان نقول لتصحيح الكلمات وجزاه الله كل خير
والكلمات هي التالية .. :
1- وش لونك ..؟
2- وش تعبأ ..؟
3- أفلح ..؟
4- نفر ..؟
ونعني بها واحد شخص وقد جاء في الذكر كما قال الله تعالى في محكم التنزيل
( قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِّنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا ) سورة الجن

5- شدق ..؟
6- حفف ..؟
7- ريق ..؟
8- غبوق..؟
9- حقينة ..؟
10- مارعة ..؟
11- شخموت ..؟
12- حقانة ..؟

ولا أزيد على ذلك ليس رغبة في عدم المعرفة بالكثير .. ولكن أحنّكُم
فأرجو شاكراً توضيحها لنا مع الشكر الجزيل ..
وكل عام وأنتم بخير ..



============================================

نبدأ بهذه الكلمات التي بعث بها الآخ ( أبو هشام ) عبد الرحيم بن كعشر

أيش لونك : هذه فصيحة مخففة من ( أي شيء )وقد أثبتها مجمع القاهرةفي طبعته الثانية ( المعجم الوسيط ) .

إش لونك : كذلك هي فصيحة مثل سابقتها ومخففة من ( أي شيء لونك )

وش تعبا : تعب يتعب تعبا فهو تعب .

ومعناها أيضا : أعيا وأتعبه غيره فهو تعب ومتعب ولا تقل ( متعوب ) .

قال تعالى : ( قل ما يعبأ بكم ربي لولا دعاؤكم .......... ) قال مجاهد وابن زيد : أي ما يصنع وما يفعل بكم

( وقل ما يعبأ بكم ) أي ما يبالي ولا يكترث لولا دعاؤكم .

نستنتج من هذا أن كل شيء ورد في كتاب الله فهو فصيح ولا يجوز استعماله في غير ما ذكر . كقولك ( أعب لي ماء )

أفلح : في قاموس المعاني معناها ظفر بما يريد وفاز بنعيم الآخرة ، أفلح يفلح إفلاحا جمع فُلْح ، مؤنث فَلحا .

قال تعالى : ( قد أفلح المؤمنون ) ،( واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون ) ، ( فمن ثقلت موازينه فأولئك هم المفلحون )0

نستنتج مما دُوِّن أن كلمة ( أفلح ) فصيحة .

نفر : النفر هو : التفرق ، نفرت الدآبة تنفر ، وتنفر نفارا ونفورا، ودآبة نافر ولا يقال نافرة

ويقال دآبة نفور وكل جازع من شيء نفور .

وفي حديث حمزة الأسلمي : نُفِّر بنا مع رسول الله عليه السلام ، يقال أُنفرنا وأُنفر بنا

أي جعلنا منفَّرين ذوي إبل نافرة وفي التنزيل : ( كأنهم حمر مستنفرة فرت من قسورة ) ومستنفَرة بفتح الفاء ( مذعورة )

وفي الحديث : ( بشروا ولا تنفروا ) أي لا تلقوهم بما يحملهم على النفور

والنفرة والنفر والنفير : القوم ينفرون للقتال .

ويقول العرب لمن لا يستصلحونه لمهمٍّ : فلان لافي العير ولا في النفير .

ونفر الحآج من منى نفرا ، ولها معانٍ كثيرة لايتسع المجال لذكرها نستنتج أنها فصيحة .

وإلى لقاء آخر مع البحث في بقية الكلمات وشكرا لأخينا ( أبو هشام ) .




 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 11-11-2012, 01:12 AM   رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
رفيق الدرب is on a distinguished road


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحيم كعشر
,’

أخي الكريم الصادق الوفي رفيق الدرب حفظه الله ورعاه ..
موضوعك ( قل ولا تقل ) موضوع هام وتريد منا التصحيح لبعض الجمل العربية العامية
أو بعض كلمات اللهجات الشعبية المحلية والعامه وهذا أنسبه لكرم اخلاقك وعلمك وأدبك
وتخصصك السليم في اللغة العربية وآدابها ..
ويشرفني يا ابا صالح ..
أن تلقى دعوتك بهذا الشأن لمثلنا ولشروانا فنحن نجهل الكثير من كلمات اللغة واللهجة سواء الشعبية أو العربية الفصحى ..
ولا نستغني عنك لشرح مثل هذه الأمور برجاء من إدارة المنتدى تثبيت الموضوع
كونه يمس نمط حياتنا كما أرجو من اخي رفيق الدرب أن يكون لديه الوقت والاستعداد
ذلك انه يقدم موضوعاً هاماً للهجة واللغة ..
وبالتأكيد لما اعرفه عنه من تواضع وعلم سيحقق لنا الطلب ويسرني أن أطلب منه شرح
بعض الكلمات المتداولة والعامية ..
وماذا يصح ان نقول لتصحيح الكلمات وجزاه الله كل خير
والكلمات هي التالية .. :
1- وش لونك ..؟
2- وش تعبأ ..؟
3- أفلح ..؟
4- نفر ..؟
ونعني بها واحد شخص وقد جاء في الذكر كما قال الله تعالى في محكم التنزيل
( قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِّنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا ) سورة الجن

5- شدق ..؟
6- حفف ..؟
7- ريق ..؟
8- غبوق..؟
9- حقينة ..؟
10- مارعة ..؟
11- شخموت ..؟
12- حقانة ..؟

ولا أزيد على ذلك ليس رغبة في عدم المعرفة بالكثير .. ولكن أحنّكُم
فأرجو شاكراً توضيحها لنا مع الشكر الجزيل ..
وكل عام وأنتم بخير ..



====================

والآن سنكتفي بالبحث عن تأصيل لهاتين الكلمتين اللتين بعثا بهما أبو هشام:

شِدْق ، وحُفُف

جاء في اللسان : أن معنى كلمة شدق كالآتي :

الشدق جانب الفم ، يقال نفخ في شدقيه والجمع أشداق وشفة شدقاءواسعة

والأشدق العريض الشدق الواسعة المائلة وشدقاء الوادي ناحيتاه ، رجل أشدق وأنثى شدقاء

والمتشدق الذي يلوي شدقه للتفصٌّح ، ورجل أشدق إذا كان متفوها ذا بيان

ورجال شدق ، وكانت العرب تمتدح رحابة الشدقين لدلالتها على جهارة الصوت

ويقول ذو الرمة في التاج :

اشداقها كصدوع النبع في قللٍ ---- مثل الدحاريج لم ينبت بها الزغبُ

وكما قرأت فإن المعاجم لم تخرج عما سلف

نستنتج مما ذكر أن هذه الكلمة فصيحة .

-------------------------------------------

وهذه كلمة أخرى : حُفف

جاء في اللسان : حف القوم بالشيء وحواليه يحفون حفا وحفوه وحففوا به أي

أحدقوا به وأطافوا به ، وعكفوا واستداروا

وفي التهذيب : حف القوم بسيدهم .

وفي التنزيل : ( وترى الملائكة حآفين من حول العرش ...... )

والمحفف الضرع الممتليء وحفه بالشيء يحفه كما يحف الهودج بالثياب

وفي حديث أهل الذكر : تحفهم الملائكة بأجنحتها

وفي الصحاح : حفت المرأة وجهها من الشعر وحف الرجل شاربه

والحفف ضيق العيش ، وطعام حفف قليل ليس فيه دسم ، وحف بطن الرجل

لم يأكل دسما ولحما فيبس ، ورجل حآف العين يصيب الناس بالعين

وحفيف أوراق الشجر ، وحف العين شفرها ونحن نقصد به حفف العين

نستنتج مما سبق أن هذه الكلمة فصيحة وتوظيفنا لها صحيح .

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 11-12-2012, 02:15 AM   رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
رفيق الدرب is on a distinguished road


 

وهذه من الكلمات التي بعث بها أخونا ( أبو هشام )

ريق ، غبوق ، حقينة

الريق : لعاب والجمع أرياق ورياق

والريق : القوة ، يقال كان هذا الأمر وبنا ريق

والريق : الرمق

ويقال : جاء على الريق

وعلى ريق نفسه : لم يطعم شيئا

وجاء في الوسيط : الرَّيْق : أول الشباب

والرَّيْق : خبز رَيْق : رائق

والريق : الماء يشرب على الريق غدوة

والريق : الباطل ، يقال أقصر عن رَيقك

ريِّق كل شيء : أفضله

بلَّ الريق : أرتوى وبل حلقه

رضب الريق : رشفه وامتصه

=======================

وجاء في اللسان أيضا :

الغبوق : غبق : والتغبُّق والاغتباق : شرب العشيّ

رجل غبقان وامرأة غبقى ، وبعضهم خصه باللبن

وغبق الإبل والغنم : إذا سقاها أو حلبها في العشيَ

والغبقة : خيط أو عرقة تشد في الخشبة المعترضة على سنام الثور أو الجمل

وفي حديث أصحاب الغار : ( ....... لاأغبق قبلهما أهلا ولا مالا )

================================

الحقينة : هو السائل المتبقي بعد نزع الزبدة بواسطة المخيض

وفي اللسان : الحقين اللبن الذي حقن في السقاء

حقنته أحقنه : حقن اللبن في السقاء ليخرج زبدته وكذلك جاء في الصحاح .

نستنتج من هذا أن هذه الكلمات الثلاث فصيحة فصيحة .

ونشكر أخانا أبا هشام وإلى أن نلتقي إن شاء الله مع بقية الكلمات .

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 11-13-2012, 12:23 AM   رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
مشرف عام
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 20
مشرف عام3 is on a distinguished road


 

فوائد لغوية بارك الله جهودك استاذنا رفيق الدرب

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 11-13-2012, 10:28 PM   رقم المشاركة : 25

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مشرف عام3
فوائد لغوية بارك الله جهودك استاذنا رفيق الدرب


======================================

شكرا على مرورك مشرف عآم3 وإشادتك

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 11-13-2012, 11:46 PM   رقم المشاركة : 26

 

ومما بعث به أخونا عبد الرحيم بن كعشر هذه الكلمات أيضا :

مارعة - شخموت - حقانة

بحثت عن هذه الكلمات في لسان العرب وفي المحيط والصحاح وفي قاموس المعاني ..... إلى آخره .

مارعة

مرع : المرع : الكلأ والجمع أمراع وأمرُع

أمرع المكان : أخصب وأكلأ ،

مكان ممرع : خصيب معشب

أرض أمروعة : خصيبة

قال الشاعر :

ولن تجد مرعى ممرعا أبدا ----- إلا وجدت به آثار منتجع

أمرعت الأرض : إذا شبع غنمها

وفي حديث الاستسقاء : أن النبي عليه السلام دعا ( اللهم أسقنا غيثا مريئا مريعا )

والمرع : طيور صغار لا تظهر إلا في المطر

أمرع رأسه بدهن : إذا أكثر منه

يقال : أمرع رأسك وأمرعه أي أكثر منه

قال رؤبة :

كغصن بان عوده سرعر ----- كأن وردا من دهان يمرع

يقول كأن لونه يصلى بالدهن لصفائه ومرع رأسه بالدهن إذا مسحه

مما ذكر نستنتج أن هذه الكلمة فصيحة

==========================

شخموت

شخم : شخم اللحم شخوما وشخم شخما فهو شخيم ،

وأشخم إشخاما وشخَّم : تغيرت رائحته

وشخم الطعام بالفتح وشِخم بالكسر : إذا فسد

وأنشد الجوهري :

لما رأت أنيابه مثلَّمة ----- ولِثة قد ثتنت مشخَّمة ( أي فاسدة )

يقال : ولحم فيه تشخيم إذا تغيرت رائحته

وأزخم اللحم : مثل أشخم

وشخم فمه وشخَّم : إذا تغيرت رائحته

وقال ابن الأعرابي : الشُّخُم : هم المستدو الأنوف من الروائح الطيبة أو الخبيثة

والشخم : البيض من الرحال بالحاء

وشخم الرجل : إذا تهيأ للبكاء

وشعرا شخم : أبيض

رأس أشخم : الذي علا بياض رأسه سواده

وعام أشخم : لا ماء فيه ولا مرعى ويقال حمار : أشخم وأطخم

وأشخام النبات : علا بياضه خضرته ، هذا ما وجدته بعد البحث الطويل

========================


حقانة


حقانة جاء في الوسيط ما يلي :

معناها يشبه إلى حد كبير ما سبق كتابته عن لفظة ( الحقينة )

حقن : حقن الماء واللبن في القربة

حقن يحقن حقنا : حقن الماء : جمعه وحبسه

حقن الإناء بالماء : ملأه به

حقن دمه : أنقذه من القتل

حقن ماء وجهه : حفظه من ذل الطلب

حقن المريض : أدخل الدواء إلى جسمه

حقن اللبن في الإناء : صبه فيه ليخرج زبدته

حقن البول : حبسه ، لا رأي لحاقن ، وحقن رأس المال إذا حفظه

ونحن نقصد بالحقانة : البقية المترسبة أسفل السمن بعد غلي الزبدة

وإلى لقاء آخر مع بقية الكلمات إن شاء الله مع الشكر للآخ عبد الرحيم كعشر .

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 11-15-2012, 09:03 PM   رقم المشاركة : 27

 

ميدك ، مغزول ، ما يصطا

ميدك
ميدك أي أنت أخصك بالكلام أو كلامي من أجلك ونقول الحَب ميد
إذا أصابه بلل وهو ناضج
وبالنظر والبحث في معاجم اللغة تبين لنا ما يلي فتابع معنا :
ميدك : ميد : ماد الشيء يميد : زاغ وزكا ، ومدته وأمدته : أعطيته
وماد أهله إذا غارهم ومارهم ، وما إذا أتجر
وماد : أفضل والمائدة : الطعام نفسه إن لم يكن هناك خوان
وفي التنزيل : ( ..... أنزل علينا مائدة من السماء ...... )
ماد الشيء : تحرك ، ماد السراب : اظطرب ،
وماد ميدا : تمايل وتبختر
والمائد : الذي يركب البحر فتغثى نفسه من الدوار
ماد التمر : أصابه بلل ، وداري بميدي داره : أي بحذائه
وفعلته ميد ذاك : أي من أجله
نصل من هذا الشرح أن هذه الكلمة التي نستخدمها ( ميدك ) فصيحة

=====================

مغزول
غزل يغزل غزلا ، غُزَّلٌ ، وغوازلٌ
والغزل أيضا : المغزول وإسم ما يغزل به : المِغزل والمُغزل ، والمَغزل والأصل الضم
إسم الآلة : المِغْزل بالكسر ، وأُغزل : فُتِل ، والمُغزَل : حبل دقيق
والغَزَل : حديث الفتيان والفتيات ، والغَزَل : اللهو مع النساء ، مغازلتهن : محادثتهن
تغزل فهو غزِل : متغزل بالنساء
والعرب تقول : أغزل من الحمى لتكرارها ، وغزِل : ضعيف فاتر ، غازل الأربعين : دنا منها
والغزال من الظباء : الشادن ، ويقول المتنبي :
مرَّت بنا بين تربيها فقلت لها ----- من أين جانس هذا الشادن العرب ؟
وغزِل الكلب غَزَلا: إذا جرى خلفه فأدركه ثغا من فرقه فانصرف عنه
والغزالة : الشمس عند طلوعها ، والغزال : ضرب من الجنادب ، والغزال : المرأة الحرورية
وغزال : إسم عشبة وموضع ونحن نقصد بكلمة مغزول : ( من به مس ، مهبول ، غشيم والشيء
المغزول من صوف ، قطن ونحوهما ) والمعنى الأخير من استعمالنا في الباحة
أي الصوف أو القطن المغزول ونحوه هو الصحيح وإهمال الكلمات ( مس ، مهبول ، غشيم ونحوه ) .

=====================

وفي الوسيط : سطا سطوا وسطوة : ركب رأسه
وسطا الماء : كثر ، وسطا عليه : قهره وسطا اللص على المتاع : انتهبه
وسطا على الحامل : أخرج ولدها ميتا ، وسطا في الطعام : تناوله
تقول ما سطوت في طعام أحد
وفي المعجم الغني : سطا ، أسط ، سطوا وسطوة فهو ساط
والمفعول : مسطو به
وفي التنزيل : ( يكادون يسطون بالذين يتلون عليهم آياتنا )
سطا على مؤلفات الأديب
وفي معجم اللغة : وقد سطا من باب عدا ، والسطوة المرة الواحدة والجمع سطوات
نخرج من هذا بالآتي : أن كلمة ما يسطا التي نستخدمها بمعنى ما يجرؤ
صحيحة

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 11-16-2012, 09:23 PM   رقم المشاركة : 28
معلومات العضو
عضو فعّال
 
الصورة الرمزية عبدالرحيم كعشر
 
إحصائية العضو

مزاجي:










عبدالرحيم كعشر غير متواجد حالياً

آخـر مواضيعي


ذكر

التوقيت

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 13
عبدالرحيم كعشر is on a distinguished road


 

,’

الأخ الحبيب أبو صالح عبدالرزاق آل جميلة
أقول ماشاء الله تبارك الله وعيني عليك باردة شرح وافي وكافي
ومنير للكلمات المبهمة نوعاً ما .. في اللغة ,
فأنت علم من أعلام الوادي التي نفتخر بها حفظك الله ورعاك
فشكراً لجهدك المتميز في اللغة ونأمل الإستمرار وقد احسنت إدارة منتدى الساحات
بتثبيت هذا الموضوع ونقدر لهم كأعضاء اهتمامهم باللغة وآدابها ..

 

 
























التوقيع

ليسَ الغريبُ غريبَ الشآمِ واليمنِ .. إنَّ الغريبَ غريبْ اللحدْ والكفَنِ


   

رد مع اقتباس
قديم 11-17-2012, 11:14 PM   رقم المشاركة : 29
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
رفيق الدرب is on a distinguished road


 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحيم كعشر
,’

الأخ الحبيب أبو صالح عبدالرزاق آل جميلة
أقول ماشاء الله تبارك الله وعيني عليك باردة شرح وافي وكافي
ومنير للكلمات المبهمة نوعاً ما .. في اللغة ,
فأنت علم من أعلام الوادي التي نفتخر بها حفظك الله ورعاك
فشكراً لجهدك المتميز في اللغة ونأمل الإستمرار وقد احسنت إدارة منتدى الساحات
بتثبيت هذا الموضوع ونقدر لهم كأعضاء اهتمامهم باللغة وآدابها ..



============================================

كما كبيرا من الكلمات بعث بها أبو هشام

شكرا جزيلا يا أبا هشام على مشاركتك التي أثرت الموضوع

وأضافت إليه إضافات قيمة .

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 11-18-2012, 12:14 AM   رقم المشاركة : 30
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
رفيق الدرب is on a distinguished road


 

والآن مع هذه الكلمات الثلاث التي نستخدمها في كلامنا لنعرف مدى اتفاقنا

أو اختلافنا مع شروحات قواميس اللغة فكونوا معنا :

أزهله - أبخص - أشوى

======================

زهل

زهل كما جاء في لسان العرب

زهل : الزهل بياض الشيء ، زهل يزهل زهلا

والزهلول : الأملس من كل شيء

وقال كعب بن زهير :

يمشي القراد عليها ثم يزلقه ----- عنها لبان وأقراب زهاليل

الأقراب : الخواصر ، وقال ابن الأعرابي :

الزهلول : الأملس الظهر ، والزهل : التباعد من الشر ، والزاهل : المطمئن القلب

وزهلول : جبل ، وقال ابن بري : الزهلول الحية لها عرف
ولكن قياسا على ما ورد في معنى الكلمة ( الزاهل : وهو مطمئن القلب ) ونحن نعني ب ( ازهلة ) طمئن قلبك او ولا يهمك فهي فصيحة .





==========================================

أبخص

جاء في المحيط : بخص ، والتبخص : التحديق بالنظر ، وشخوص البصر ،

وانقلاب الأجفان .

وفي الوسيط : بخص بخصا : نتأ فوق عينيه ، أو تحتها لحم كهيئة النفخة

والجمع : بُخْص ، وبخص عينه : فقأها ، والبخص : لحم القدم ، والخف

والذراعين ، والعين وأصول الأصابع مما يلي الراحة

والبخص : لحم الجرح يبيض من الفساد

وكذلك في المعجم الرائد ، وفي الصحاح : بخص عينه : قلعها مع شحمتها

ونحن نقصد بكلمة ( أبخص ) : أي أدرى وأعرف وهنا فرق بعيد بين مرادنا

وبين تفسير القواميس التي بحثت فيها والله أعلم .

=============================================

أشوى

في المحيط : شوى ، والشوى الأمر الهين

وفي الصحاح وفي اللغة : هو الشيء الهين اليسير

وفي اللسان : تعشى فلان فأشوى : أي أبقى بعضا من عشائه

والشوى : رذال الإبل والغنم وصغارها ، وقد وافق ما جاء في بقية المعاني

في قاموس المعاني والصحاح أعلاه .

ونحن نقصد بكلمة أشوى : أهون وأبسط فنقول كيف حالك اليوم ؟

فيجيب المريض : اليوم أشوى أي أهون وأحسن من أمس ، وأشوى إنك جئت

تحضر لي دواء أي مجيئك أحسن وأفضل كي تأخذ لي دواء .

نستنتج من هذه السياحة في معنى هذه الكلمة أن استخدامنا لها استخداما صحيحا . وشكرا لكم .

 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:06 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir