يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ

اهداءات ساحات وادي العلي








العودة   ساحات وادي العلي > الساحات العامة > الساحة العامة

الساحة العامة مخصصة للنقاش الهادف والبناء والمواضيع العامه والمنوعة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-12-2008, 07:22 AM   رقم المشاركة : 1
إحترنا معـــــــــــــــــــــــــــــــــاكم .. وش . نسوي؟؟؟


 


نسمع دائماً هذه الكلمات تتردد على ألسنتنا عندما يكلمنا احد ويقول فلان يسأل عنك
يكون الجواب ( سألت عنه العافية)
السؤال /
هل العافية كائن حي حتى تسأل عن احد ؟
ثم إنه من المفرح أن الأصدقاء لا زالوا يسألون عن بعضهم البعض
ونستبشر ونقول لازالت الدنيا بخير.
ألهذا الحد بلغ بنا التشاؤم من الحياة ؟
وأحيانا نسمع رداً آخر هو ( أكيد بيجي مطر مادام سأل عنّي فلان ).
أو ( غريبة ، كيف له سأل ).

وأحيانا عندما تتصل على قريب أو صديق أو عزيز لك للاطمئنان عليه
أو من باب صلة الرحم وبعد التحية المعتادة يقول لك ( عسى خير ).
وقد يفسر اتصالك أنه لحاجة ستطلبها في اتصال لاحق .

وإذا لم نتصل بأحد قالوا ( اتركه يا شيخ معه كبرة نفس ، وإذا أحتاج بيتصل).

فماذا نعمل لكي نسلم من هذه وتلك ؟

أعزائي لكم مني تحية وتقدير ومن لديه تعليق فلا يبخل ..

أخيرا اسأل الله لكم العافية..

 

 
























التوقيع

مدّيت له قلبي وروّح وخلاه
الظاهر إنه ماعرف وش عطيته

   

رد مع اقتباس
قديم 06-12-2008, 10:48 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية احمد العبائر
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 23
احمد العبائر is on a distinguished road

أخي عبدالله بن رمزي


 

صدقت في كل ما قلت وهذه العبارات أصبحت شائعة
في زمن العولمه نسأل الله السلامه
ولكن أرى يا أخي العزيز وكما هو معلوم في ديننا الحنيف
أن صلة الرحم من صلة الرحمن وهي مشتقة من إسمه
جل في علاه ومن وصل رحمه فهذا من الصله بينه وبين ربه
ومن قطع هذه الصلة فهو قطع الصلة بينه وبين ربه
فأرى أن الواحد منا يصل رحمه وأصدقائه دوماً
ومهما يكون الإعتقاد من الآخر فلا يهم الأجر على الخالق
دمت في حفظ الرحمن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-12-2008, 12:28 PM   رقم المشاركة : 3

 

اخي عبدالله رمزي 0 اشكرك على هذا الموضوع المميز 0 والذي يحاكي الواقع الذي نعيش فيه 0 وكل ما ذكرته حقيقة يجب ان نعترف يها 0 ولكن ما هو الحل؟
هل نمنع الاتصالات حتى نسلم من جميع التآويلات التي ذكرتها ؟
بالطبع لا ولكن اؤكد ما قاله اخي الفاضل ابو علي في رده 0 فتجب علينا الصلة بشتى اشكالها مع الجميع سواءا كان قريب او صديق او جار 0 ولا نلتفت لمثل هذه التآويلات 0
قد يكون هناك تقصير من البعض وانا اولهم وليس لنا والله العذر في ذلك0فمشاغل الحياه والوقت ليست كافية لتبرير ذلك 0 ولكن نسأل الله سبحانه وتعالى اللطف والمغفره 0 وان يديم علينا محبته انه ولي ذلك والقادر عليه 0
دمت ابا سامي في حفظ الرحمن 0

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-12-2008, 06:32 PM   رقم المشاركة : 4

 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله رمزي مشاهدة المشاركة

نسمع دائماً هذه الكلمات تتردد على ألسنتنا عندما يكلمنا احد ويقول فلان يسأل عنك
يكون الجواب ( سألت عنه العافية)
السؤال /
هل العافية كائن حي حتى تسأل عن احد ؟
ثم إنه من المفرح أن الأصدقاء لا زالوا يسألون عن بعضهم البعض
ونستبشر ونقول لازالت الدنيا بخير.
ألهذا الحد بلغ بنا التشاؤم من الحياة ؟
وأحيانا نسمع رداً آخر هو ( أكيد بيجي مطر مادام سأل عنّي فلان ).
أو ( غريبة ، كيف له سأل ).

وأحيانا عندما تتصل على قريب أو صديق أو عزيز لك للاطمئنان عليه
أو من باب صلة الرحم وبعد التحية المعتادة يقول لك ( عسى خير ).
وقد يفسر اتصالك أنه لحاجة ستطلبها في اتصال لاحق .

وإذا لم نتصل بأحد قالوا ( اتركه يا شيخ معه كبرة نفس ، وإذا أحتاج بيتصل).

فماذا نعمل لكي نسلم من هذه وتلك ؟

أعزائي لكم مني تحية وتقدير ومن لديه تعليق فلا يبخل ..

أخيرا اسأل الله لكم العافية..


كل ما ذكرته يا أبا سامي صحيح ...وهذه مع الأسف الشديد
ثقافة العصر الحالي ..من الأول كانت الحياة بسيطه ..لا تلفو نات
ثابته وجوالة .. وكانت البيوت متجاورة والناس يسألون عن
بعضهم بتبادل الزيارات ..والآن برسائل أل sms وإذا تكرم
أتصل بالتلفون ...بئس بها من ثقافة .

علي بن حسن

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 06-13-2008, 01:08 AM   رقم المشاركة : 5

 

كلام في الصميم يابو سامي

وكل ما قلته صحيح ولكـــــــــــــــــــــــــن :

راقب الله واعمل لله ولا تنتظر شكر او منة من احد
صل الاقارب واغمض عينيك عن الهفوات , صل الاصدقا والاصحاب ومن له عليك حق
بغض النظر عن اي اساءة قد تصلك ,
وتذكر قوله تعالى : ( ومن يتق الله يجعل له مخرجا)

اذا اعمل لله واذا صدقت النوايا صدقني ليعرف كل واحد ما وقع فيه من خطأ ويرجع يعتذر
وان لم يعتذر فلا ضير في ذلك احتسبها عند الله ..

ابو سامي موضوعك ممتاز وجدير بالمناقشة وابداء الراي من الجميع
دمت بخير

 

 
























التوقيع

   

رد مع اقتباس
قديم 06-13-2008, 05:40 AM   رقم المشاركة : 6

 

اخي ابو سامي :
كلام الاخوان الذين سبقوني ابو علي وعلي وعلي وعبد الله كلام صحيح وسليم وواقع وهذه ضريبة الحضارة التي نعيشها والكلام الفصل في هذا لنبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، فضلا اقرأ ما يأتي :
1 ـ فضل صلة الرحم : ـ
صلة الرحم شعار الإيمان بالله واليوم الآخر: فعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليصل رحمه» رواه البخاري.
2- صلة الرحم سبب لزيادة العمر وبسط الرزق:
فعن أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: « من أحب أن يبسط له في رزقه وينسأ له في أثره فليصل رحمه» رواه البخاري ومسلم. والمراد بزيادة العمر هنا إما: البركة في عمر الإنسان الواصل أو يراد أن الزيادة على حقيقتها فالذي يصل رحمه يزيد الله في عمره.
* قال شيخ الإسلام ابن تيمية: الرزق نوعان: أحدهما ما علمه الله أن يرزقه فهذا لا يتغير. والثاني ما كتبه وأعلم به الملائكة فهذا يزيد وينقص بحسب الأسباب.
3- صلة الرحم تجلب صلة الله للواصل:
فعن النبي صلى الله عليه وسلم قال: « إن الله خلق الخلق حتى إذا فرغ من خلقه قالت الرحم هذا مقام العائذ بك من القطيعة قال نعم أما ترضين أن أصل من وصلك واقطع من قطعك قالت بلى يا رب قال فهو لك» رواه البخاري ومسلم.
4- صلة الرحم من أعظم أسباب دخول الجنة:
عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن رجلا قال يا رسول الله أخبرني بعمل يدخلني الجنة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « تعبد الله لا تشرك به شيئا وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصل الرحم» رواه البخاري ومسلم.

 

 
























التوقيع



سبحانك اللهم وبحمدك عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك .

   

رد مع اقتباس
قديم 11-07-2011, 02:27 AM   رقم المشاركة : 7

 

لاتهم تلك المقولات صلوا من قطعكم زورو أقربائكم
وخاصة قريباتكم من الأخوات وبنات الأخ وبنات الأخت
في زمن تنكر الأخ لأخته مكتفياً بالقول هي في كنف زوجها
طيب هذا الزوج لم يدم على الود وتغير حاله على زوجته
تتركونهم هكذا دون حكم من أهله وحكماً من أهلها
أدري خرجت عن صلب الموضوع وعرجت على صلة ذوي القربى
من النساء الضعيفات ------
نعم لاتهتمون لمقولة وش طرى على بال فلان من الناس ليسأل عني أو يزورني؟!!
ربما كان مؤدى ذلك شعوره بالتقصير فالمسلم لابد وأن له ضمير يقظ مهما جفا
ونأى فلابد لهذا الضمير اليقظ من أن يدفعه لصلة الأقرباء وذوي رحمه
وأصدقائه الأدنى فالأدنى والأبعد فالأبعد ولنا في رسول الله أسوة حسنة
حينما قال:
صلى الله عليه وسلم : ( من أحب أن يبسط له في رزقه وينسى له في أثره فليصل رحمه ) رواه البخاري ومسلم ، وقال صلى الله عليه وسلم : (صلة الرحم محبة في الأهل مثراة في المال منسأة في الأثر ) رواه احمد ، قال ابن التين رحمه الله : ( صلة الرحم تكون سبباً للتوفيق والطاعة، والصيانة عن المعصية ، فيبقى بعده الذكر الجميل فكأنه لم يمت) ، وقال صلى الله عليه وسلم : ( من سره أن يمد له في عمره ويوسع له في رزقه ، ويدفع عنه ميتتة السوء ليتقي الله وليصل رحمه ) أخرجه احمد وغيره .

كل التقدير لصاحب الموضوع
العم الأستاذ عبدالله بن رمزي

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 11-07-2011, 07:50 PM   رقم المشاركة : 9

 



نسمع دائماً هذه الكلمات تتردد على ألسنتنا عندما يكلمنا احد ويقول فلان يسأل عنك
يكون الجواب (
سألت عنه العافية
)
السؤال /
هل العافية كائن حي حتى تسأل عن احد ؟
ثم إنه من المفرح أن الأصدقاء لا زالوا يسألون عن بعضهم البعض
ونستبشر ونقول لازالت الدنيا بخير.
ألهذا الحد بلغ بنا التشاؤم من الحياة ؟
وأحيانا نسمع رداً آخر هو ( أكيد بيجي مطر مادام سأل عنّي فلان
).
أو (
غريبة ، كيف له سأل
).

وأحيانا عندما تتصل على قريب أو صديق أو عزيز لك للاطمئنان عليه
أو من باب صلة الرحم وبعد التحية المعتادة يقول لك (
عسى خير
).
وقد يفسر اتصالك أنه لحاجة ستطلبها في اتصال لاحق .

وإذا لم نتصل بأحد قالوا (
اتركه يا شيخ معه كبرة نفس ، وإذا أحتاج بيتصل
).

فماذا نعمل لكي نسلم من هذه وتلك ؟



أضف عليها لو فكرت في زيارة صديق غاب وغبيت عنه فتره وجدته يتململ ويخمس ويسدس 0 واش 0 جاء 0 به واش يبغي وأصبحت الصلة والتواصل نكره ,الله المستعان 0 كل ما أشرت إليه أعلاه واقع للأسف شكر لإلقاء الضؤ على هذا الموضوع تحياتي 00


 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 11-07-2011, 08:31 PM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
عضو فعّال
 
الصورة الرمزية عبدالرحيم كعشر
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 13
عبدالرحيم كعشر is on a distinguished road


 

اولا يا ابا سامي كل عام وانتم بخير ونسأل الله ان يجعل ايامنا كلها اعياد وملاحظتك التي رأيتها ولمستها في المجتمع فهذا السائد ولا يوجد لها حلول فعلينا مجاراة ذلك المجتمع حيث اننا نعيش في عالم تتجاذبه السلوكيات النشاز ولا يوجد مجتمع مفضل ..... تقبل تحياتي

 

 
























التوقيع

ليسَ الغريبُ غريبَ الشآمِ واليمنِ .. إنَّ الغريبَ غريبْ اللحدْ والكفَنِ


   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:34 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7, Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir